تشيلسي ضد إشبيلية| مواجهة قوية بين آخر بطلين لليوروبا ليغ

20.10.2020 | 18:12

دوري بلس – يستضيف نادي تشيلسي نظيره إشبيلية الساعة العاشرة مساءً بتوقيت مكة المكرمة على ملعب ستامفورد بريدج ضمن الجولة الأولى لمباريات المجموعة الخامسة بدوري أبطال أوروبا.

وتضم المجموعة إلى جانب الفريقين كل من رين وكرازنودار، حيث يلتقي الفريقان على ملعب روازهون بارك في العاشرة من مساء الليلة.

ويقود المباراة طاقم تحكيم إيطالي بقيادة الحكم ديفيد ماسا.

وسوف تجمع مباراة الليلة بين آخر فريقين تُوجا ببطولة الدوري الأوروبي، حيث فاز إشبيلية بلقب اليوروبا ليغ في الموسم الماضي بعد الفوز على إنتر ميلان في المباراة النهائية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، بينما تُوج البلوز بلقب الدوري الأوروبي موسم 2018-2019 بعد الفوز على آرسنال في المباراة النهائية بنتيجة (4-1).

وتحمل مشاركة تشيلسي هذا الموسم في دوري أبطال أوروبا رقم 29 من حيث المشاركات الأوروبية للبلوز منهم 17 مشاركة في دوري الأبطال.

آخر انتصار حققه تشيلسي على فريق إسباني على ملعب ستامفورد بريدج يرجع إلى عام 2012، عندما انتصر البلوز بهدف ديديه دروغبا على برشلونة في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولم يسبق لتشيلسي مواجهة إشبيلية، لكنه لعب ضد أندية الليغا 43 مرة، انتصر خلالهم 16 مرة وتعادل 15 مرة وخسر 12 مرة.

وعلى ملعب ستامفورد بريدج فاز تشيلسي على أندية الليغا 9 مرات وتعادل في 6 مناسبات وتلقى 3 هزائم.

أما إشبيلية فقد أطاح بفريقين من البريميرليغ في طريقه للفوز باليوروبا ليغ في الموسم الماضي، حيث أطاح بوولفرهامبتون من ربع نهائي بعد الفوز عليه بهدف نظيف، قبل الانتصار على مانشستر يونايتد في نصف النهائي بهدفين مقابل هدف واحد.

ولعب إشبيلية 17 مرة ضد أندية البريميرليغ، وتمكن من تحقيق 8 انتصارات مقابل 5 تعادلات و4 هزائم.

وفي الأراضي الإنجليزية، فاز إشبيلية 4 مرات وتعادل مرتين وخسر مرة واحد، مما يعني أن الفريق الأندلسي قادر على تحقيق نتيجة إيجابية اليوم.

وسيفتقد تشيلسي لجهود ماركوس ألونسو بسبب الإيقاف وغيلمور بسبب الإصابة، ومن المنتظر أن يلعب ميندي في حراسة المرمى إذا تم التأكد من شفائه من الإصابة، على أن يلعب في الدفاع سيلفا، أزبيليكويتا، زوما، وشيلويل، أمامهم في الوسط جورجينهو، كانتي كلاعبي ارتكاز، ثم الثلاثي بوليسيتش، هافريتز، وماونت خلف رأس الحربة تيمو فيرنر.

أما إشبيلية فسيفتقد لخدمات المدافع جوليس كوندي بسبب الإصابة، ومن المنتظر أن يبدأ المباراة بتشكيل مكون من ياسين بونو، نافاس، غوميز، كارلوس، أكيونا، فيرناندو، راكيتيتش، جوردان، أوكامبوس، سوسو، ودي يونغ.

 وفي المؤتمر الصحفي الذي يسبق المباراة قال المدير الفني لتشيلسي فرانك لامبارد إنه يتمنى أن يكون لاعبوه صغار السن قد اكتسبوا بعض الخبرة من خلال مشاركتهم في دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

وقال لامبارد: "عندما تواجه فريقاً بحجم إشبيلية يجب أن تكون في قمة تركيزك".

على الجانب الآخر قال جولين لوبيتيجي المدير الفني لإشبيلية إن تشيلسي لديه القدرة على التتويج بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم بسبب وجود فترة إعداد كافية والتعاقد مع العديد من اللاعبين المميزين.

وأضاف المدرب الإسباني قائلاً: "سنخوض مباراة صعبة ضد أحد الفرق المرشحة للفوز باللقب، ولكن رغبتنا الدائمة هي محاولة تقديم أداء جيد وتحقيق الفوز".

ويحمل تشيلسي ذكريات سيئة عندما يخوض أول مباراة في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا على ملعبه، حيث لم يفز البلوز أبداً في الجولة الأولى من دور المجموعات عندما يستضيفون المباراة وذلك كالتالي:

-في موسم 1999-2000 تعادل تشيلسي سلبياً مع ميلان.

-في موسم 2007-2008 تعادل تشيلسي بهدف لمثله مع روزنبرغ.

-في موسم 2012-2013 تعادل تشيلسي بهدفين لمثلهما مع يوفنتوس.

-في موسم 2013-2014 خسر تشيلسي بنتيجة (2-1) أمام بازل.

-في موسم 2014-2015 تعادل تشيلسي بهدف لمثله مع شالكه.

-في موسم 2019-2020 خسر تشيلسي بهدف مقابل لا شئ أمام فالنسيا.